ثلاثة كواكب ترقص فوق لاسيلا

إنها متعة حقيقية لكل من المصورين والفلكيين على حدٍ سواء، إذ تشهد السماء ظاهرة تُعرف بنقطة الاقتران (syzygy)، وهي تحصل عندما تصبح ثلاثة أجسام سماوية (أو أكثر) متحاذية مع بعضها البعض في السماء. عندما تتمتع أجسام سماوية بخط طول شمسي متشابه، يُعرف هذا الحدث بشبه التزامن الثلاثي. بالطبع، هذه عبارة عن خدعة ناجمة عن المنظور، لكن ذلك لا يجعل منها أقل إذهالاً على الإطلاق. في هذه الحالة، الأجسام هي ثلاثة كواكب، وكل ما نحتاجه للاستمتاع بالعرض هو مشهد واضح للسماء عند غروب الشمس. لحسن الحظ، هذا ما حصل في صورة سفير المرصد الأوروبي الجنوبي يوري بيلتسكي (Yuri Beletsky)، الذي حصل على فرصة التقاط هذا المشهد الرائه من مرصد لاسيلا التابع للمرصد الأوروبي الجنوبي في شمال تشيلي بتاريخ 20 مايو/أيار. نشاهد فوق القبب الدائرية للتلسكوبات ثلاثة كواكب من نظامنا الشمسي، وهي المشتري في الأعلى، والزهرة في أسفل اليسار، وعطارد في أسفل اليمين، إذ تم تصويرها عند غروب الشمس في هذه الرقصة الكونية. يحصل التحاذي المشابه لهذا لمرة واحدة كل بضعة أعوام، وحصل التحاذي الأخير في مايو/أيار عام 2011، ولن يحصل التحاذي التالي إلا في اوكتوبر/تشرين الأول 2015. كان هذا المثلث السماوي في أفضل أحواله خلال الأسبوع الأخير من مايو/أيار، لكن قد تستطيع لمح الكواكب الثلاث أثناء تشكليها لأشكال مختلفة خلال رحلتها عبر السماء.

إمسح وإقرأ

المصادر

المساهمون

اترك تعليقاً () تعليقات