كيف تشكل القمر وهل يحوي براكين؟

كيف تشكل القمر؟ 

نعتقد أنَّ كلاً من القمر والأرض تشكلا في الوقت نفسه تقريباً عند العودة  إلى الزمن الذي وُلدَ فيه نظامنا الشمسي. تشكلت الأرض من تجمعات للعديد من التكتلات الصخرية والمواد الجليدية. ومن المحتمل أن قطعة كبيرة من الصخر قد قامت بصدم الأرض الجديدة، مما أدّى إلى فقدانها جزءاً كبيراً من كتلتها، وصار هذا الجزء بدوره القمر.  

كيف يبدو سطح القمر؟ 


سطح القمر مغطاً بصخور متكسرة قد يصل ارتفاعها إلى بضع أقدام وغبار، ويُطلق عليهما اسم الثرى القمري. تشكلت هذه المادة جراء صدم النيازك لسطح القمر. ويمكنك رؤية هذا الثرى في بعض الصور التي التقطها رواد الفضاء خلال مسيرهم على القمر. 


هل يوجد فوق القمر براكين حقيقية؟ 


نعم، لدى القمر بعض البراكين. لكن وكما نعرف حتى الآن، كل هذه البراكين "ميتة"؛ فهي لم تَثرْ منذ عدة ملايين السنين. وتشكَّل معظم الفوهات الموجودة على القمر جراء صدم السطح من قبل الكويكبات والمذنبات منذ مليارات السنين الماضية. 

القمر مكان هادئ جداً. إذ لا وجود للهواء أو الماء اللذين يساهمان في تآكل السطح، ولا وجود لزلازل كبيرة أو براكين نشطة من أجل تغيير السطح القمري. ويمكن للصخور الصغيرة فقط أن تستمر بصدم السطح؛ ولذلك فإن هذا السطح لم يتغير منذ مليارات الأعوام! قد تتمثل أكبر التغيرات التي حدثت مؤخرا في آثار أقدام رواد الفضاء الذين زاروا القمر منذ حوالي 30 سنة ماضية! 

إمسح وإقرأ

المصادر

شارك

المساهمون


اترك تعليقاً () تعليقات