تعرف على هيرمان أوبيرث، أحد الآباء الثلاثة لعلم الصواريخ

حقوق الصورة: Mondadori Portfolio

 

معلومات سريعة


ميلاده: 25 حزيران/يونيو 1894 في مدينة سيبيو، رومانيا المعروفة سابقاً باسم هيرمانشتادت في منطقة ترانسلفينيا.
وفاته: 29 كانون الأول/ديسمبر
تخصصه: فيزيائي ألماني ورياضي
منشوراته: (The Rocket into Planetary Space (1923
اشتهر بـ: أحد آباء علم الصورايخ والملاحة الفضائية إلى جانب تسيولكوفسكي Tsiolkovsky وغودارد Goddard
إحدى أقواله: "لنبدأ حياة في كل مكان يدعم وجود الحياة، ولنسكن كل العوالم التي لم تُسكن بعد فهذا هو هدف الحياة."

نظرة عن قرب:



نشأ هيرمان أوبرث Hermann Oberth في رومانيا، أصيب أوبرث في أثناء شبابه بالحمى القرمزية وأُرسل الى إيطاليا من أجل العلاج وهناك، قرأ كتاب جوليس فيرني Jules Verne من الأرض نحو القمر From the Earth to the Moon.

أصبح مفتوناً بفكرة السفر عبر الفضاء واستنتج أن الصواريخ المعتمدة على الوقود السائل يمكن تصنيعها. عندما بلغ عامه الرابع عشر، تخيل أوبرث ما اسماه بـ"صاروخ الارتداد" الذي يدفع نفسه عبر الفضاء عبر طرد غاز العادم من قاعدته.

في عام 1912 عندما بلغ الثامنة عشر، انتقل أوبرث الى ألمانيا حيث أمضى معظم حياته هناك، حيث التحق هناك بجامعة ميونخ لدراسة الطب، وهو مجبر على ذلك خضوعاً لرغبة أبيه الذي درس الطب أيضاً.

تسببت الحرب العالمية الأولى بانقطاعه عن الدراسة ووضعته ضمن وحدة طبية في ساحة المعركة، هناك عَلم أن مهنة الطب ليست مناسبةً له وعندما عاد الى الجامعة بدأ بدراسة الفيزياء عوضاً عن الطب.

اضطر الى تعليم نفسه بنفسه أثناء اختباره لفرضياته لأنه يعلم أنه لا يوجد من يجري أبحاثاً عن السحب الثقالي وإمكانية استخدام الوقود السائل في الصواريخ.

أدرك أوبرث أهمية المراحل المتعددة في تنقل الصاروخ وكتب بخصوص ذلك: "لنفترض وجود صاروخ صغيرة فوق صاروخ كبير، فإذا قذفنا الصاروخ الكبير وكان الصاروخ الصغير مشتعلاً، عندها يمكننا جمع السرعتين."

درس أوبرث مع علماء بارزين آخرين وقدم أطروحة الدكتوراه عن الصواريخ في عام 1922، رُفض بحثه وتحول سعيه بعدها من السعي وراء شهادة أكاديمية الى رغبته بأن يصبح عالماً عظيماً، بعد مضي عام، نشر المسودة الأولى لكتابه "الصواريخ نحو كواكب الفضاء". وفي طبعة أخرى في عام 1929 كان الكتاب أطول وبتفاصيل أكثر. منح هذا الكتاب -الذي فسّر كيف يمكن للصواريخ أن تهرب من السحب الثقالي لكوكب الأرض- أوبرث شهرة واسعة بعد استلامه لبراءة اختراع على نموذجه لتصميم صاروخ. وبالفعل، انطلق صاروخ أوبرث الأول في السابع من ايار/مايو 1931 بالقرب من برلين ألمانيا.

أصبح أوبرث معلماً لمساعد شاب يدعى فيرنر فون براون Wernher von Braun، وعملا سوياً في مجال أبحاث الصواريخ لصالح ألمانيا والولايات المتحدة.

توفي أوبرث في نورمبورغ غربي ألمانيا في 29 كانون الأول/ديسمبر 1989 وهو بعمر الخامسة والتسعين.

أجرى العالمان تسيولكوفسكي الروسي وغودارد الأمريكي أبحاثاً مشابهة وتوصلا لنهايات مشابهة، لا يوجد دليل يثبت أنهم علموا بتفاصيل أعمال بعضهم، لذلك يتشارك هؤلاء العلماء الثلاث لقب "آباء علم الصواريخ".

إمسح وإقرأ

المصادر

شارك

المساهمون


اترك تعليقاً () تعليقات